الشعر الشعبي

محطات الغرق / للشاعر: محمد بشير العنزي ..

نشر الموضوع :

news_IMG_20141216_WA015_844371809

العمر رحله تختصر في صرختين
و الدرب واحد لو تعدد و افترق ..

الشاعر العذب محمد بشير العنزي يسافر بنا في فضاء بوحه وحزنه الجميل
في هذا النص الفارق الغارق في بحر من حزن ..

الليل موحش و السهر حزن و انين
و الحلم مثل العلم .. في ليلة ارق

و انا ضلوعي صبح و اخلاقي يمين
لى شفت نزف و خنجر الضيقه زرق

لكن حبيبي و الجفا ينبت حنين ..
لا تهز غصن الشوق و دموعي ورق

دام المحاني .. غيم و الممطور عين
عندي نقاش ب لمحة الواثق .. برق

هلّ المسافه و البطا عذرن سمين ؟؟
يوم الهقاوي ريح و الوقفه عرق ..

لكن ببسط وجهتي .. للعابرين ..
بوح المعاتب باب و احساسي طرق

هذا الطموح المشتعل مركب حزين
وسط المواني لا شكى الضيم ااحترق

لو روعة التضمين بالمعنى الدفين
سهم القناعه بالعناوين اخترق ..

العمر رحله تختصر في صرختين
و الدرب واحد لو تعدد و افترق ..

و اخر كلامي للفتى الشهم الفطين
لى حسّ عشق و وسط دمعاته .. شرق

دوم الصعود المبتدي للمبحرين !! ..
في نظرتي .. اول محطات الغرق ..

شعر : محمد بشير العنزي

Subscribe
Notify of
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x