تغطيات صحفية

حراك منقطع النظير يشهده معرض مسقط الدولي للكتاب الـ23 وآلاف الزوار يسجلون حضورهم

نشر الموضوع :

 

أنهآر – متابعات :

يستقبل معرض مسقط الدولي للكتاب ضمن دورته الحالية الـ23 صباح اليوم الأحد في مرتفعات المطار بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض، طالبات الجامعات والكليات والمدارس الحكومية والخاصة، بينما سيكون المعرض متاحا للزيارة للجميع من الساعة الثانية ظهرا وحتى العاشرة ليلا.

ويقام اليوم الأحد على الساحة الأمامية للمركز العرض الثاني من مسرح الشارع في الساعة السادسة مساء حيث سيتم عرض “النجوم المعلقة” والذي تقدمه فرقة مسرح الدن للثقافة والفن والنص من تأليف أمامة اللواتية وإعداد وإخراج محمد خلفان وهو من تنظيم لجنة الفعاليات الثقافية. اما قاعة العوتبي فتستضيف بين الساعة 5-7 م حلقة نقاشية بعنوان “استثمار موارد التراث الثقافي اقتصاديا” ويشارك فيها الدكتور عامر بن سلطان الحجري، والدكتور سعيد بن عامر الريامي، والدكتور سالم بن هلال المعمري ويدير الحلقة الدكتور سعيد بن محمد الصقري وينظم هذه الفعالية مجلس البحث العلمي، اما قاعة ابن دريد فتحتضن في الساعة 4-6 م محاضرة بعنوان “التخطيط الهيكلي للكتابة العربية” يقدمها الدكتور فخري خليل النجار من الكلية العلمية للتصميم، وفي الساعة 6-7 م تقام محاضرة لمخطوطة الخضوري “معدن الأسرار في علم البحار” والتي تم تسجيلها في برنامج سجل ذاكرة العالم في اليونسكو ويقدمها الدكتور ابراهيم بن حسن البلوشي، ويدير المحاضرة الدكتور حميد بن سيف النوفلي وتنظم هذه الفعالية المنظمات والعلاقات الثقافية بوزارة التراث والثقافة، فيما يقدم بين الساعة 7- 9 م السعودي محمد حسن علوان تجربته الروائية وهي من تظيم اللجنة الوطنية للشباب، وتقام في قاعة العوتبي بين 7-9 م حلقة عمل الكتابة والتأليف القانوني باللغة الإنجليزية.

وضمن البرنامج الثَّقافي لضيف شرف معرض مسقط الدولي للكتاب 2018م (مدينة صلالة) فسيقام اليوم الأحد 25 فبراير في قاعة الفراهيدي بين الساعة 7-9م محاضرة يعنوان “الشباب في الفكر المعاصر” ويقدمها الباحث الشيخ عبدالله الشحري، ويدير المحاضرة سعود بن محمد الخالدي. وسيُخصص النادي الثقافي هذا المساء للاحتفاء بمسيرة الفنان الراحل سالم علي سعيد، حيث تُستعرض مسيرة الفنان الراحل وآثاره الفنية، وبداياته وأهم سمات إنتاجه الفني، يشارك في هذه الفعالية الدكتور مسلم الكثيري والشاعر المهندس سعيد الصقلاوي، وسيصاحب الفعالية رسم بورتريه للفنان سالم علي بأنامل الفنان التشكيلي عبد العزيز الشحي، بعدها سيوقع الدكتور مسلم الكثيري كتاب (من الغناء العماني المعاصر) الذي طبعه النادي بهذه المناسبة. ووسط أجواء ثقافية نوعية من المؤسسات والمبادرات الثقافية المشاركة شهد معرض مسقط الدولي للكتاب الـ23 خلال أيامه الماضية تسجيل حضور الآلاف الزوار من مختلف مناطق ومحافظات السلطنة.

فعاليات متنوعة

وشهدت قاعد الفراهيدي بمعرض مسقط الدولي للكتاب إقامة عدد الفعاليات الثقافية أمس، من بينها محاضرة بعنوان القياديون يقرؤون بالتعاون مع مؤسسة القانون والحياة، حيث تم استضافت حارس المنتخب الوطني فايز الرشيدي الذي تحدث عن علاقته بالكتابة وأثرها في حياته وتطورها على مدى السنوات الماضية، كما استضافت مؤسسة القانون والحياة في قاعة الفراهيدي أمس الأول الكاتبة حمدة الشامسية مدير عام الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية التي استعرضت تجربتها وعلاقتها بالكتاب في مشوار حياتها، وتحدثت الشامسية عن أثر الكتاب في حياتها وتعليمها في المراحل الدراسية بمستوياتها المتعددة.

فيما نظم جناح صلالة ضيف شرف معرض مسقط الدولي للكتاب بالمقهى الثقافي ليلة أمس الأول أمسية شعرية للشاعرين محمد قراطاس وعلي سعيد العامري تحت رعاية المكرم الدكتور أحمد بن علي المشيخي وأدار الأمسية الإعلامي عقيل باعلوي، وقدم الشاعران مجموعة من قصائدهما في الشعر الفصيح التي مثلت تجاربهما على مر السنوات الماضية.

فيما أقام النادي الثقافي ليلة أمس الأول المقهى الثقافي جلسة نقاشية مفتوحة وضمن ملتقى المؤلفين القطريين، تم من خلالها عرض تجارب لثلاثة من الكُتاب القطريين وذلك في بهو مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض. شارك في هذه الجلسة الكاتب والإعلامي صالح غريب وعلاقته بالكتابه والمراحل التي مر بها وأهم التفاصيل الدقيقة في هذه المراحل، كما قدمت موضي الهاجري وهي مصورة فوتوغرافية تجربتها في كتابها (قطرية في اليمن) الذي يقدم تفاصيل عن زيارتها لليمن في بداية عام ٢٠٠٧ ، إضافة إلى حديث شيق مع الرحالة والمغامر علي بن طوار الكواري الذي قدم خلاصة تجربته التي نشرها في كتابه (حياة مغامر). كما أقام النادي الثقافي أيضا بالمقهى الثقافي، محاضرة بعنوان (حروب عشتها، النزاع السوري نموذجا) للدكتورة خولة محمد مطر، تناولت مشاهدات من واقع تعاملها المباشر التفاوضي والإعلامي لمناطق الحروب والنزاع في الدول العربية.

وبتنظيم هيئة الشارقة للكتاب أقيم بقاعة الفراهيدي ليلة أمس الأول بمعرض مسقط الدولي للكتاب أمسية شعرية أماراتية بعنوان (بديع الكلام) شارك فيها كل من نجاة الظاهري وشيخة المطيري وأدار الأمسية محمد الهنائي وقدمت الشاعرات مجموعة من قصائدهن المتميزة. في الإطار ذاته قدمت جماعة الخليل للأدب بجامعة السلطان قابوس ليلة أمس الأول محاضرة عن التسويق الادبي (نزار قباني نموذجا) بركن بيت الزبير بمعرض الكتاب، وتم استعراض عدة تساؤلات في محاولة للإجابة عن التسويق الأدبي للشاعر نزار قباني أهمها كيف للغة عادية أن تملأ الدنيا وتشغل الناس، كما جاء في أشعار قباني، مما سوقت لحضوره المشهود في العالم العربي رغم التنوع الثقافي والفكري بين العرب.

………………………….

حضور أدبي فاعل للجمعية العمانية للكتاب والأدباء في معرض الكتاب
أقام الكاتب والباحث حمود بن حمد الغيلاني حفل توقيع لكتابه “أسياد البحار” بنسخته باللغة الصينية، بالجمعية العمانية للكتاب والأدباء الذي ترجم كاملا للغة الصينية، نقله الباحث والناشر التايواني كوانغ كاي، وتحت رعاية معالي الشيخ محمد بن عبدالله الهنائي مستشار الدولة وبحضور معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام وجمع من الكتاب والأدباء في السلطنة. يكشف الكتاب عن المكانة الكبيرة التي حازت عمان في عالم ارتياد البحار من خلال كشف تاريخها البحري وتاريخ الموانئ البحرية العمانية أو تلك التي كان العمانيون يرتادونها في مشارق الأرض ومغاربها.

“مصابيح صغيرة ”

كما دشنت الجمعية العمانية للكتاب والأدباء ليلة أمس الأول كتاب “مصابيح صغيرة” من إعداد الكاتب قاسم سعودي ورسوم وتصميم أيفان حكمت وبمشاركة مجموعة من الأطفال الذين ساهموا في كتابة قصصه، وهو نتاج حلقة أقيمت بمعرض الكتاب في دورته الـ22، تحت عنوان “هيا نكتب في مسقط” والأطفال المشاركون هم، إلياس بن هلال البادي بقصة “بسكويت الببغاء” وعبدالرحمن بن أحمد السلطي بقصة “الصداقة” وعُلا بنت سعود البدرية بقصة “السمكة الطائرة” وحمدان بن زهران القاسمي بقصة “القرد الذي يحب أن يسبح في الماء” وطارق بن طاهر العميري بقصة “البالونة المجهولة” وعبدالرحمن بن طاهر العميري بقصة “البطاريق والكهف” وسلطان بن خميس الربخي بقصة “القنفذ والقرد” وعائشة بنت خميس الربخية بقصة “الببغاء واصدقاؤه” وغادة بنت صالح الحارثية بقصة “حفلة الببغاء” وطيب بنت أحمد السلطي بقصة “القرد يمرح في البحر” وسارة بنت عيسى الرواحية” بقصة “القط وصديقه القرد” وترتيل بدر بنت الراشدية بقصة “الأمطار”. وفي ركن الجمعية العمانية للكتاب والأدباء تقوم اليوم الكاتبة والشاعرة شميسة النعمانية بتوقيع إصدارها الشعري (سأزرعُ في الريحِ قمحي) كما ستقوم الدكتورة آمنة بنت سالمين الربيع بتوقيع كتابها “جماليات التأليف الدرامي” فيما ستوقع الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية كتابها “الاغتراب في الشعر النسوي الخليجي”.

……………………………

“استبصار لنبوءات البحر” مجموعة شعرية جديدة لمحفوظ الفارسي

صدر عن دار عرب المجموعة الشعرية الرابعة “استبصار لنبوءات البحر” للشاعر محفوظ بن محمد الفارسي وذلك بعد مجموعته الأخيرة “سرب” والتي صدرت في القاهرة عام 2004 عن مركز الحضارة العربية. المجموعة الشعرية التي ستكون حاضرة في معرض مسقط الدولي للكتاب في مكتبة روزان، تحمل هم الشعر والشاعر معا فرغم من مضي اكثر من ثلاثين عاما على تجربة الشاعر ما زال الشاعر محفوظ الفارسي يدعو إلى التجديد والابتعاد عن ما هو جاهز في قالبه الشعري للقصيدة الشعبية وتبرز هذه الدعوة بشكل لافت وواضح في قصيدة “لا بد من كسر الرتابة” إضافة إلى أن في هذه المجموعة هناك تنوع وثراء من حيث الموضوع والطرح والصورة كما تظهر ملامح الوطن في هذه المجموعة بقوة حيث يوجود أكثر من خمس قصائد تتحدث عن الوطن بكل تجلياته، فالشاعر الفارسي دائما ما يكتب قصيدته الوطنية بصورة مغايرة ومختلفة إضافة إلى أن مدينة صور مسقط رأس الشاعر حاضرة من خلال قصيدة “ارخبيل من الحكايا في ثغرها هالمدينة” وقصيدة اخرى بعنوان “كيف غنى البحر” وربما ليس الشاعر من يستبصر نبوءات البحر بل صور من تملك هذه القدرة على الاستبصار بحكم تاريخها البحري العريق وارثها ومنجزها التاريخي والحضاري والثقافي والإنساني. والمجموعة تحتوي على ست وعشرين قصيدة ما بين العمودي والتفعيلة من ضمنها قصيدة “جغرفة “مرك وطن “الليل والعرجون “الوطن يكبر تعاريف المساحة “غرفة وطن “استاذنك “قمرها والحزن من طير “حمام قلوب “على ورق “وغيرها الكثير من القصائد. المتتبع للمجموع سيلحظ التكنيك الشعري والصور الشعرية أيضا تأخذ تشكيلاتها المتمردة والمجازفة والصعبة.

……………………………

مازن حبيب يسرد “تلك التفاصيل البسيطة في النهايات” في إصداره الجديد

صدرت مؤخرا المجموعة القصصية الثالثة للقاص العُماني مازن حبيب بعنوان “تلك التفاصيل البسيطة في النهايات” عن مؤسسة دار الانتشار العربي في بيروت. تعتني عوالم قصص المجموعة، كما يقترح عنوانها بثيمة التفاصيل في النهايات، حيث تتنوع بمختلف صورها في القصص السبع والتي أتت عناوينها على التوالي: “حليب الأب”، “عفوا من معي؟”، “بائع الآيسكريم السائح”، و “زيارات آخر الأسبوع المتأخرة”، “خالتي أم سعيد”، و”مئذنة الحب”، و”دودة القيمر”. وسيوقِّع القاص على كتابه اليوم الأحد في السابعة مساء في جناح دار الانتشار العربي اللبنانية بمعرض مسقط الدولي للكتاب. ويقول مازن حبيب عن إصداره الجديد: “تطمح ثيمة التفاصيل في النهايات، إن وُفقتْ، في أن تكون مُمثلة لأجواء المجموعة وللخيط السردي الذي يسعى أن يربط بين قصصها. فقد تهيأ لي بشكل أكبر، خلال فترة المراجعة – أكثر من مرحلة الكتابة – أن النصوص القصصية تدور في هذا الفلك، وتنتظم فيه بفكرتها الكبرى، دون أن تكون محصورة في تفاصيل نهايات الشخصيات أو الأحداث أو القصص فحسب، وإن كان ذلك ضمن عوالمها أيضا”. ( الوطن )

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق