الأخبار الأدبية المنوعة

خادم الحرمين يرعى افتتاح المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) الأربعاء المقبل

صدرت موافقة الملك سلمان على منح الشخصيات الثقافية المكرمة لهذا العام وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى

نشر الموضوع :

 

أنهآر – كونا :  يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفل افتتاح المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) في دورته الثانية والثلاثين الذي تنظمه وزارة الحرس الوطني السعودي يوم الأربعاء المقبل.
وقال وزير الحرس الوطني رئيس اللجنة العليا للمهرجان الأمير خالد بن عبدالعزيز في مؤتمر صحفي بالرياض اليوم الاحد ان حفل الافتتاح يتخلله سباق الهجن السنوي الكبير إضافة الى الحفل الخطابي والفني للمهرجان.
وأكد أن صدور امر خادم الحرمين بتمديد فترة المهرجان لتصبح ثلاثة أسابيع بدلا من اسبوعين يعد لفتة أبوية كريمة ودعما وتشجيعا للمهرجان والعاملين فيه سواء من وزارة الحرس الوطني أو من بقية قطاعات وإمارات المناطق والوزارات والهيئات المختلفة من القطاعين العام والخاص.
كما صدرت موافقة الملك سلمان على منح الشخصيات الثقافية المكرمة لهذا العام وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى وهم الأمير الراحل سعود الفيصل والكاتب الصحفي الراحل تركي السديري والدكتورة خيرية السقاف وذلك تقديرا لريادتهم وجهودهم في خدمة وطنهم.
وأشار الامير خالد الى أن الحفل الخطابي والفني هذا العام سيشمل أوبريت (أئمة وملوك) من كلمات الأمير بدر بن عبدالمحسن مبينا أن المهرجان سيفتح أبوابه هذا العام ولأول مرة من الساعة ال11 صباحا إلى ال11 مساء بالتوقيت المحلي لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من الزوار.
ورحب بمشاركة الهند كضيف شرف المهرجان لهذا العام متطلعا بان تكون مشاركتها متميزة لما تمثله الهند من مكانة وثقل حضاري وثقافي وإنساني ومعرفي في إطار نهج القيادة لمد جسور التقارب والتواصل وعقد الشراكات وتعزيزها مع مختلف دول العالم الشقيقة والصديقة في شتى المجالات.
يذكر ان المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) هو مهرجان تراثي وثقافي يقام في المملكة العربية السعودية منذ عام1985 وتنظمه وزارة الحرس الوطني عادة خلال فصل الربيع في شهري فبراير ومارس ويجذب العديد من الزوار داخل وخارج المملكة.
ويعد المهرجان مناسبة تاريخية في مجال الثقافة وتجسيدا لاهتمام قيادة المملكة بالتراث والثقافة والتقاليد والقيم العربية الأصيلة والتأكيد على الهوية العربية الإسلامية وتأصيل الموروث الوطني بشتى جوانبه ومحاولة الإبقاء والمحافظة عليه ليبقى ماثلا للأجيال القادمة.

 

 

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق