الإصدارات الأدبية

الدكتور خليفة الوقيان يستعرض جملة من الهموم الثقافية في العدد الجديد من مجلة البيان

نشر الموضوع :

 

أنهآر – متابعات :  في العدد الجديد لشهر فبراير من مجلة البيان، يستعرض الأكاديمي الشاعر الدكتور خليفة الوقيان عدداً من الهموم الثقافية التي تقف عائقاً أمام انتشار الفكر وأبرز هذه الهموم هي الرقابة، كما يتناول الدكتور الوقيان جزئية على درجة من الأهمية، التي تتعلق ببعض الظواهر السطحية التي يتم الترويج لها لتحتل مكان القيم الفكرية.

 

 

المجلة الصادرة عن رابطة الأدباء الكويتيين، والتي صدرت هذه المرة برئاسة تحرير جديدة تسلمتها الكاتبة عائشة الفجري، استهلت عددها بافتتاحية عن احتفالات دولة الكويت في شهر فبراير بمناسبة العيد الوطني والتحرير، ورأت المجلة أن هاتين المناسبتين العظيمتين يجب الاستفادة منهما لبناء مستقبل الأجيال على ما قدمه الأجداد والآباء من تضحيات.

في باب المقالات كتب الدكتور فهد الراشد مقالة يشيد فيها بأنشطة رابطة الأدباء وما حققته من حراك ثقافي تحت عنوان “رابطة الأدباء..مشهدنا الثقافي”.  كما أكمل الباحث خالد سالم الأنصاري سلسلة مقالاته عن شعراء القصيدة الواحدة، فكتب الجزء الثالث عن الشاعر مالك بن ريب. أما الكاتبة حياة الياقوت فقد كتبت مقالة بعنوان “الرومانسية الأدبية والهمجية الفالنتانية”.

في باب الدراسات نشرت المجلة دراسة للأكاديمي الدكتور خالد التوازني بعنوان “ظاهرة العجيب في الأدب العربي: من العجيب المرعب إلى الجميل المعجب”. وفي باب القراءات أجرى الكاتب والشاعر سمير درويش قراءة ف كتاب “يوماً أو بعض يوم للكاتب محمد السلماوي.

ونشرت المجلة عدداً من القصائد، بدأتها بقصيدة للشاعر وليد القلاف بعنوان “الأم أنت” متحدثاً فيها عن الكويت. وقصيدة للشاعرة عائشة الفجري بعنوان “كمد الأيام” وقصائد من أشعار الطوارق للشاعر عيسى عوساي. وفي باب القصة جاءت قصة للكاتبة منى الشافعي بعنوان “بالأمس كانت مدينة”.

واختتمت المجلة صفحاتها بزاوية محطات قلم الشهرية التي يكتبها أمين عام رابطة الأدباء والمشرف العام على المجلة طلال سعد الرميضي وجاءت هذه المرة بعنوان “إني أدين للقاسمي إضافة للمكتبة العربية”. وفي هذه المقالة يتحدث الرميضي عن كتاب “إني أدين” للمؤرخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة عضو المجلس الأعلى، مشيداً بكتابه وبثقافته بشكل عام وما قدمه للثقافة العربية، والكتاب هو إدانة لما جرى للمسلمين في الأندلس ما بين 1530 و 1610 م. وفي الكتاب وثائق نادرة جديرة بالاهتمام كما يقول الرميضي.

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق