المقالات الأدبية

الشاعر المبتدئ بين التأثر والتقليد .. ! / بقلم : فيحان الصواغ

نشر الموضوع :
فيحان الصواغ
بقلم : فيحان الصواغ

 

 

جاء في معجم اللغة في معنى كلمة ( تأثر ) , تأثَّر الشَّيءَ : تتبّع أثره وتأثَّر  الشَّاعرُ بمن سبقه أي سار على نهجه أو تطبَّع به ، جعل منه أثرًا فيه وتأثَّر الكاتبُ بأساليب الأدب الغربيّ ، وتَأَثَّرَ  بِهِ بمعنى تَطَبَّعَ بِهِ .

 

وكما نرى من هذا التعريف فهو أمر طبيعي جداً في بداية مشوارك في الشعر والكتابة , لأنك ببساطة قرأت للكثير من الشعراء سواء في جيلك أو الأجيال السابقة ولك من الشعراء من يعجبك من الأسماء ومن تكره من الأسماء ومن تفضله على غيره من الشعراء ومن تحفظ له من القصائد والأبيات الكثير من الشعر .

 

وهو أمر بسيط وطبيعي جداً بسبب أن الإنسان بطبعه كائن تفاعلي مع ما حوله من ظواهر وحياة .

 

وما تأثرك بأحد الشعراء أو ببعضهم إلا تفاعلا ً منك بما كتبوا أو أنتجوا من الشعر . ومع الوقت وممارسة الكتابة ستتخلص من هذا التأثر تدريجيا ً . بالإضافة إلى تنويع قراءاتك الأدبية بين الشعر الروايات والقصص القصيرة والأدبين الشعبي والفصيح ستساهم هذه القراءة بتخفيف درجة التأثر وابراز شخصيتك كشاعر فيما تكتب وستزيد ملامحك الأدبية في إنتاجك مع مرور الوقت .

 

يقول نزار قباني في كتابه ( قصتي مع الشعر ) : ” قررت أن أستغني عن خدمات الترجمة والأدلة وأتجول في مدينة الشعر وحدي . لأنني ما دما أملك صوتاً فلا حاجة بي لكل أشرطة التسجيل . لا أحد يستطيع أن يكون فمي أكثر من فمي ” .

 

المهم في هذه المشكلة هي أن تبتعد قدر المستطاع عن الكلام بفم غيرك وأن لا تسلّم نفسك لمصدر واحد من القراءة أو الشعر لأنك ستكون في دائرة تأثيره عليك ولن تكون إلا نسخة مكررة منه بلا روح ولا فائدة منها في عالم الشعر والكتابة .

 

 

بقلم : فيحان الصواغ

تويتر : @fai7aan

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق