تغطيات صحفية

5 شعراء يحتفون بجماليات «العربية» ..

نشر الموضوع :

 

 

أنهآر – متابعات :

 

ضمن نشاط منتدى الثلاثاء، واحتفالاً باليوم العالمي للغة العربية الذي يصادف 18 ديسمبر؛ نظم بيت الشعر بدائرة الثقافة والإعلام بالشارقة، أمسية شعرية استضافت الشعراء: أحمد محمد عبيد وحسن عبده صميلي وحاتم الأطير ومؤيد الشيباني والدكتور أكرم قنبس.

وحضر الأمسية مدير بيت الشعر، محمد عبدالله البريكي، وجمهور من الشعراء والمثقفين والمهتمين، وقدمها حمادة عبداللطيف.

وافتتح القراءات الشعرية أحمد محمد عبيد بقصيدة عن اللغة العربية ومعارضة لقصيدة «ما لم تقله زرقاء اليمامة» للشاعر محمد عبدالباري، وقصيدة وجدانية أهداها لأمه، ومما قرأ:

سالوا مع الكلمات سحْراً لا يُرى

                 واستشعروا ما قيل عنهم في الورَى

لم يخبر الحلم القديم عبورَهم

                 أن الطريق به النبوءة تُفترَى

الصامتون على الدروب دبيبُهم

                 كبصيص نجمٍ في المغيب تأخّرا

أكرم قنبس قرأ قصيدة بعنوان العربية الحسناء كتبها بمناسبة إصدار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، المرسوم الأميري الخاص بإنشاء مجمع اللغة العربية في الشارقة، وتغنى فيها بالدور الكبير الذي يقدمه سموّه من أجل دعم اللغة العربية والشعر وجميع الفنون، وألقى قصيدة أخرى عن اللغة العربية بعنوان لغة الضاد.

وقرأ حاتم الأطير قصائد تميزت برشاقة لغوية.

مؤيد الشيباني قدم قصيدة شدت الحضور بأسلوبها في التعريف باللغة والماء والعمر والعشق وغيرها من التعريفات بأسلوب شعري عميق. واختتم القراءات حسن صميلي الذي تميزت كتاباته برمزيتها وبلغتها. ( الامارات اليوم  )

 

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق