المقالات الأدبية

الشعر والشعراء وأشياء أخرى … / فيحان الصواغ ..

نشر الموضوع :

fai7aan2015

 

الشعر : كلمات
الشعر : رسم
الشعر : الشاعر !!

القصيدة : فن
القصيدة : مخلوق
القصيدة : فضيحة !!

الشاعر : إنسان
الشاعر : فنان
الشاعر : الشعر !!
كتابة القصيدة , ليست بالعمل السهل أبدا كما يعتقد القراء .
القارئ يأتيه العمل النهائي فقط , يأكله ويحمد الله على نعمته أو ربما ينسى الحمد !!.

كتابة القصيدة عمل مُرهِق , عملٌ يحتاج إلى تركيز وجهد وصفاء ذهني ( كما يقول بدر بن عبدالمحسن ) .

كتابة القصيدة محاولة لخلق شيء من عدم !
لا يعلم كمية التعب فيها إلا الشعراء فقط . أو من يملك حساسية الشاعر من الجمهور . أو من يقدّر الكلمة .

هناك من يقرأ للقراءة فقط . تنتهي علاقته مع القصيدة بعد قراءة آخر بيت !
هناك من يقرأ ويبحث ويدرس النص . وهذا هو المتذوّق الحقيقي للشعر .

المتذّوّق الحقيقي للشعر هو الشخص الذي يخافه الشعراء دائما . هو ناقد مفطور على الجمال فقط .
يبحث عن الكلمة ويسأل أسئلة جميلة تخدم الحياة في الشعر وتزيد من نور الشعر .

الأسئلة التي أحب دائما أن أطرحها على نفسي عند قراءة القصيدة :
– ماذا يريد الشاعر ؟
– لماذا وضع هذه المفردة هنا ؟
– كيف رسم الصورة ؟
– أين مفردات الإحساس في البيت ؟
– هل توجد موسيقى أم لا ؟
وكثير من الأسئلة الاخرى الخاصة التي أستخدمها في قراءة الشعراء أو مخلوقاتهم الشعرية .

البحث في الشعر , شعر آخر .
البحث عن الشاعر في النص عمل مجنون جدا واحترافي جدا . أحيانا لا أتقنه .

القصائد موارد كبيرة للمعرفة , بشرط أن تكتب لأهدافها .
القصائد فضائح كبيرة , خصوصا مع وجود المفردات النفسية غير المكشوفة للقارئ العادي .

الألوان في القصيدة تعطيها أبعاداً أخرى ..
الألوان لا توضع في النص من باب الصدفة لكنها تأتي صدفة فقط !!

عند قراءة مفردة أكثر من مرّة في النص لا تمررها كالكرام .. هي مفتاح !
القارئ يجمع مفاتيح النص للفوز في المسابقة لا أكثر ..

عدد الأبيات في النص لا يعني الشعر أبدا ً .
أحيان يكون الشعر في بيت أو في شطر وربما كلمة وهذا نادرا ً .

الأشكال الوزنية والبحور والقوافي لا علاقة لها بالشاعرية .

الشعراء يتنافسون في الشعر فقط .  قلت : (  الشعراء ) !!

لا فرق بين شاعر ٍ وشاعرةٍ إلا بالشعر فقط .

الإحساس شيء لا يمكن صناعته , هو ينسكب مع الكلمات لا إراديا ً .
سأتوقف هنا ..
لنعيد القراءة من جديد ..
ونقاشنا سيكون على تويتر من خلال حسابي الشخصي : @fai7aan

أرحب بقلوبكم .

 

 

فيحان الصواغ
تويتر : @fai7aan

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق