الأخبار الأدبية المنوعة

مكتبة الكويت الوطنية توثق (النشيد الوطني) وتودعه بمكتبتها السمعية والبصرية ..

نشر الموضوع :

456563232

 

أنهآر – كونا :  قال المدير العام لمكتبة الكويت الوطنية كامل العبدالجليل إن المكتبة قامت بتوثيق وايداع النشيد الوطني الكويتي و(النوتة) الموسيقية المحدثة والمطورة في التوزيع الموسيقي لدى مكتبتها السمعية والبصرية بالتعاون مع الموسيقار الدكتور عامر جعفر.
وأضاف العبدالجليل في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الأربعاء أن المكتبة تهدف من هذه الخطوة إلى افادة الباحثين والمهتمين والطلبة ولتعزيز مقتنياتها بالنشيد الوطني (النسخة الاصلية) التي ابدع في صياغته شعرا المرحوم احمد العدواني وتألق في تأليفه لحنا الموسيقار المرحوم ابراهيم الصولة.
واكد حرص المكتبة على جمع وتنظيم وحفظ التراث والانتاج الفكري والثقافي والفني المتميز لتاريخ الكويت وتخليدا لذكرى المخلصين من رجالات الوطن وعطاءاتهم التاريخية الكبيرة والمساهمة في توثيق وعرض الاعمال الخالدة في ذاكرة الوطن.
يذكر ان النشيد الوطني الكويتي الحالي تم استخدامه في 25 فبراير عام 1978 حيث جاءت فكرته من مجلس الوزراء الذي كان يترأسه المغفور له الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح عندما كان وليا للعهد ورئيسا لمجلس الوزراء في عهد المغفور له الشيخ صباح السالم الصباح.
وفي ذلك الوقت تم تشكيل لجنة من مجلس الوزراء برئاسة الشيخ جابر الأحمد لعمل مسابقة مفتوحة لتقديم كلمات وألحان النشيد الوطني ليحل محل السلام الأميري الذي كان مستخدما منذ استقلال الكويت عام 1961.
وانتهت أعمال اللجنة إلى اختياره ليكون النشيد الوطني للكويت وتم تحديد يوم العيد الوطني في تلك السنة ليكون اليوم الأول لاستخدامه.
ورغم اختيار النشيد في عهد الشيخ صباح السالم الصباح إلا أنه لم يستخدم في عهده بسبب وفاته في 31 ديسمبر 1977 حيث بدأ استخدام النشيد في يوم الاحتفال بالعيد الوطني وكان حينها قد تم الانتهاء من فترة الحداد على الأمير الراحل الشيخ صباح السالم الصباح.

 

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق