الأخبار الأدبية المنوعة

سلطان العميمي: أعمل على وضع معجم للهجة الإماراتية ..

نشر الموضوع :


أنهآر – متابعات :

سلطان العميمي قاص وباحث وشاعر وناقد إماراتي من مواليد 1974، يشغل حالياً منصب مدير أكاديمية الشعر العربي، وهي أول أكاديمية تخصصية من نوعها على مستوى الوطن العربي، وهو أحد أهم أعضاء لجنة تحكيم مسابقة شاعر المليون لعدة مواسم، كما أنه رئيس تحرير مجلة شاعر المليون التي تصدر عن مسابقة شاعر المليون، ويكتب الشعر النبطي والفصيح، وقد ترجمت بعض قصائده إلى اللغة الإنجليزية، ويكتب القصة القصيرة والرواية، وقد نشرت العديد من قصصه في المجلات والصحف، وصدر له روايتان، ومجموعتان قصصيتان.

أشاد العميمي بمبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ،حفظه الله، باعتماد عام 2016 عاما للقراءة، مؤكداً أنها مبادرة رائدة وتعكس الاهتمام الرسمي لعادة وتقليد مهم جداً في الدول الحضارية وحياة البشر، وقد أخذت هذه المبادرة اهتماماً رسمياً على كافة الصعد ومن كافة المؤسسات، ووجدت استجابة من المتلقين والقراء.

وحول مشاغله الحالية في الكتابة قال أنا على وشك الانتهاء من كتابين، الأول يتضمن توثيق الشعر النبطي لشاعرين قديمين من الإمارات، والثاني معجم اللهجة الإماراتية، معجم كبير في عدة أجزاء.

يقول العميمي «إنه انتقائي في قراءاته ومختلف، فهو يقرأ حسب ذائقته وليس فقط الكتب الشهيرة، إنما يقرأ لكتاب تركوا بصمة وتأثيراً في المشهد الثقافي، ولديه برنامج سنوي تتجاوز قراءاته أكثر من 100 كتاب في العام، والآن في العام الجاري يكمل 100 كتاب، وحالياً يقرأ رواية الطاعون لكامو. 

يؤكد العميمي على اختلاف طريقة تعامله مع الكتاب، لأنه متعدد القراءات، كما أنه يفضل الكتاب الورقي، وليس لديه وقت محدد للقراءة فهو يقرأ في كل الأوقات وأثناء السفر.يؤكد أنه قرأ إلى اليوم للعديد من الكتاب ومنهم أسماء يحرص دائماً على القراءة لهم مثل غسان كنفاني وأمين معلوف ويوسف إدريس من الكتاب العرب، أما من غير العرب يقرأ لماركيز وألبيركامو وأورهان باموق وبورخيس وغيرهم.  ( الخليج الاماراتية )

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق