الأخبار الأدبية المنوعة

وزارة الثقافة تحيي الذكرى الثالثة لرحيل الشاعر علي الخليلي في معرض عمّان الدولي للكتاب …

نشر الموضوع :

4656546

 

أنهآر – متابعات :

 

أحيت وزارة الثقافة الذكرى الثالثة لرحيل الشاعير علي الخليلي، بإطلاق أولى الأمسيات الشعرية في معرض عمّان الدولي للكتاب، والذي تحل دولة فلسطين ضيف شرف عليه.

وقال عبد السلام العطاري، مدير دائرة الآداب والنشر في وزارة الثقافة، قبيل إطلاق الأمسية الشعرية الأولى، ضمن فعاليات البرنامج الثقافي الفلسطيني بالمعرض، مساء أمس: تأتي هذه الأمسية الشعرية بالتزامن مع الذكرى الثالثة لرجيل سادن ثقافة الأرض المحتلة الشاعر علي الخليلي، وهي الأمسية الشعرية الأولى في إطار فعاليات فلسطين ضيف شرف معرض عمان الدولي السادس عشر للكتاب، وهذا تأكيد على الدور الريادي لعلي الخليلي على الصعيدين الوطني والثقافي.

واستعرض العطاري دور علي الخليلي والشاعر المتوطل طه في تأسيس الاتحاد العام للكتاب والأدباء والصحفيين في القدس، لما تحمله القدس من معنى، ولإداركه العميق بدور الاتحاد النضالي بالكلمة والفعل، إذ كان في بعض الأحيان، وفي سنوات سبعينياات وثمانينيات القرن الماضي، غالبية أعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد، إن لم يكن جميعهم في سجون وزنازين الاحتلال، فشكراً لعلي الخليلي الذي يكرمنا دائماً بمنجزه الإبداعي، وبحضوره الدائم عبر ما قدمه من إبداعات أدبية ونضالية.

وقدم العطاري نيابة عن وزارة الثقافة والوزير د. إيهاب بسيسو الأعمال الشعرية الكاملة لعلي الخليلي الصادرة عن بيت الشعر الفلسطيني التاىبع للوزارة، وفي جزأين، إلى كل من هزاع البراري مستشار وزير الثقافة الأردني، وفتحي البس رئيس اتحاد الناشرين الأردنيين مدير معرض عمّان الدولي للكتاب.

من جانبه أشاد البس بمناقب وصفات وإبداعات صديقه علي الخليلي، لافتاً، إلى أنه وفي إطار إحياء الذكرى الثالثة لرحيله، فإنه سيقدم لحضور الأمسية الشعرية الأولى في فعاليات ضيف الشرف، منشورات إبداعية متنوعة كان قد نشرها للخليلي. ( PNN  )

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق