الرئيسية / مجلة أنهآر الأدبية / الأدب الفصيح / عصاً لأعمىً ميت / شعر: طارق نوفل – سوريا

عصاً لأعمىً ميت / شعر: طارق نوفل – سوريا

fine-art-work-WEB-modern-art-oil-painting-EtherealPlanes

 

 

بازدحام ذاتي تهت ُمنّي.

دلّنْي أيّها البحر ُعلي َّ,

كيف َأجدُني .

أنا المنسيُّ كالفرح ,والمهملُ

كعصا ًلأعمى ًميت .

أتمرأى بأوراق التقويم؟؟؟

وأسأل …..

ماذا لو شاخ َصوتُي فجأة ً!

ماذا لو عجزت أصابعي عن حمْل ِالندى !

ماذا لو تدفّق َالجفاف ُ

وديان بوجهي !

أود ُّ…

لو أنّ غيمة ًتحْبَل ُبيّ َ.

لِتلدَنِي الفراشة ُريحا ً.

وتُبعثرَني أصابع ُراع ٍ,

لحنا ًدمشقيا ًيليق ُ بالأمل .

وينسجَني المدى وشما ًبريا ًعلى كتف حجر.

وأهوي كانفجار ِالصّمت ِ,كنيزكٍ

مل َّالإقامة َفرحل َ…

أنا لم أكبرْ

ولكن الزّمن َوحده ُمن مضى ….

 

 

شعر : طارق نوفل – سوريا

نشر الموضوع :
أحصل على كتاب تمارين التقسيم الصوتي

عن anhaar magazine

شاهد أيضاً

“كنت في الرقة” كتاب يقتحم حصون تنظيم الدولة الإسلامية عبر أحد مقاتليها ..

  أنهآر – رويترز :  من جديد اختار الكاتب التونسي هادي يحمد أن يمشي بين الألغام …

إترك تعليقك

1 التعليق فعّال "عصاً لأعمىً ميت / شعر: طارق نوفل – سوريا"

Notify of
avatar
Sort by:   newest | oldest | most voted
سوري سوري
ضيف

شعرمعبرجدامن شاعر رقيق حساس انساني النزعة شامي الهوى يعكس واقع ما حل بالانسان السوري في ظل الظروف القاىمه ولسنوات مضت …..انها معانات شعب بالكامل وبالأخص الشباب منه ……نرجومن شاعرناالمزيدمن الإبداعات الأدبية مع التمنيات له بالتوفيق …والشكرموصول لمجلة انهارالادبيه التي تتحفنا بمثل هذه الإبداعات

‫wpDiscuz