تغطيات صحفية

شاركت في الأمسية كل من الشاعرات زينب البلوشي وهنادي المنصوري وزينب الرفاعي وقدّمتها الشاعرة مريم النقبي…

نشر الموضوع :

253464gtedsg

 

أنهآر – متابعات :

 

 

استضافت الشاعرة زينب البلوشي المجلس الرمضاني الأول الذي نظمه منتدى شاعرات الإمارات بمركز الشارقة للشعر الشعبي بدائرة الثقافة والإعلام في منزلها في مدينة الشارقة ضمن فعاليات (أمسية في بيت شاعر) الذي دأب مركز الشارقة للشعر الشعبي على تنظيمها في شهر رمضان المبارك كل عام.

شاركت في الأمسية كل من الشاعرات زينب البلوشي وهنادي المنصوري وزينب الرفاعي وقدمتها الشاعرة مريم النقبي، التي استهلت تقديمها بالمباركة للشاعرة زينب البلوشي.

وبدأت الأمسية بالشاعرة هنادي المنصوري (بنت السيف) التي قدمت مجموعة متنوعة من قصائدها منها قصيدة وطنية قالت في بعض أبياتها:

نفدي وطنّا وْنجلي الليل لو جاه  …حنّا صباحه بْكل عصر و زمانِ

ما للضعاف ضْفاف في روض ملْجاه … واهْلِ الْجحود عهودهم ما تصان

وفي قصيدة أخرى تقول : ذخرتك ياجناحي لليالي السود/.. توديني إلى حدّ القمر ليله/..

وهي ليلة عمرها بالهنا ممدود/.. دقايقها دهر واعوامها طويله/..

يطيب بشوقها قلبي وهو محسود/.. على حب الذي سحْب السما تشيله/..

يسولف لي وفنيال المحبة يجود/.. وينسى مْن الغلا هزةْ فناجيله/..

وقدمت الشاعرة زينب البلوشي باقة من نصوصها الأخيرة التي تميزت بها خلال مشاركتها الأخيرة في برنامج شاعر المليون منها قصيدة (شموخ) و (بحر ستين).

ومن أبياتها:

إن طاحت الهقوات من عينك ، تعال …. شكرًا على اللّي فيك سوّيت ؟ العفو

ما ينكسر باسي و انا اخت الرجال …. أتعب عشان يقولّي الطَّيب : كفو ..

ومما قرأته أيضا:

في زحمة الأفواه بذخر كلامي …. بداري بصمتي علومٍ كثيرة..

يا لايمي ما طالك الاّ سلامي …. ما ضرّني بندق بليّا ذخيرة..

أما زينب الرفاعي فقد قدمت في مشاركتها مجموعة مميزة من قصائدها التي جاء أغلبها على نمط التفعيلة التي برعت وتألقت فيها.

وفي ختام الأمسية كرمت الشاعرة مريم النقبي شاعرات الأمسية المشاركات وقدمت لهن الشكر على ما قدمنه.

 

( إرم نيوز )

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق