تغطيات صحفية

“مصائر” ربعي المدهون تفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية البوكر ..

نشر الموضوع :

 

284166

 

أنهآر _ متابعات :

فازت رواية “مصائر: كونشرتو الهولوكوست والنكبة” لربعي المدهون يوم أمس الأول بالجائزة العالمية للرواية العربية («بوكر» العربية) 2016، لتصبح أول رواية لكاتب فلسطيني تنال هذه الجائزة التي تعد من الأهم أدبيا في العالم العربي.
وتروي “مصائر” المأساة الفلسطينية من كل جوانبها، خصوصا علاقة أبنائها بحق العودة، والإقامة في أراضي العام 1948 وحمل جنسية إسرائيلية.
وبحسب كتيب الجائزة، فالرواية هي “فلسطين الداخل والخارج”، ورواية “الفلسطينيين المقيمين في الداخل الذين يعانون مشكلة الوجود المنفصم” نتيجة حملهم جنسية “فرضت عليهم قسرا”.
وأتى الإعلان عن الرواية الفائزة خلال احتفال أقيم مساء الثلاثاء في أبوظبي. وقالت رئيسة لجنة التحكيم أمينة ذيبان “من بين كل ما قرأنا من الروايات، اتفق أعضاء لجنة التحكيم على أن الرواية الفائزة في هذه الدورة هي (مصائر)”.
وقال المدهون بعد نيله الجائزة ان الفلسطينيين منذ 1948 “فشلوا بكل وضوح أن يحققوا طموحهم، أن يبنوا دولتهم، لم يبق على أرضهم سوى القدر القليل الذي لا يصلح لدولة”.
أضاف “أنا أقول اليوم أن الفلسطينيين المثقفين يبنون دولة عظيمة من الإبداع والفن والثقافة.. ليفرح الفلسطينيون هذه الليلة”.
وتابع أن فلسطينيي الداخل “هم الذين صانوا الوطن، هؤلاء هم الباقون هناك”.
وأشار أن روايته “تتقدم بحكايات لخمس مدن فلسطينية. أخذتني إلى مسقط رأسي المجدل عسقلان، طفت في حيفا، صرخت من جبل كرملها +ولك آخ، آخ، كيف ضيعنا هالبلاد+. فصرخت معي حيفا كلها، فلسطين كلها تصرخ، ولكن فلسطين اليوم كلها تفرح”.
وتتألف الرواية من أربعة أقسام يجسد كل منها إحدى حركات الكونشرتو، قبل أن تبدأ الحكايا الأربع “في التوالف والتكامل حول أسئلة النكبة والهولوكوست وحق العودة”.
ولد المدهون في المجدل عسقلان في جنوب الأراضي الفلسطينية المحتلة في العام1945 . هُجرت عائلته خلال نكبة 1948 إلى خان يونس في قطاع غزة، وانتقل هو بعدها إلى مصر حيث تابع تعليمه الجامعي، قبل أن يبعد في العام 1970 لنشاطه السياسي. ويقيم المدهون حاليا في لندن حيث يعمل في صحيفة “الشرق الاوسط”، وله ثلاث روايات آخرها “السيدة من تل أبيب” التي رُشحت للقائمة القصيرة لجائزة “بوكر” 2010.
والجائزة العالمية للرواية العربية هي مكافأة سنوية تختص بمجال الإبداع الروائي باللغة العربية، أطلقت في أبوظبي العام 2007. وترعى الجائزة “مؤسسة جائزة بوكر” في لندن، بينما تقوم “هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة” في الإمارات بدعمها ماليا.
وتسلم المدهون الجائزة البالغة قيمتها 50 ألف دولار من رئيس هيئة أبوظبي للثقافة محمد خليفة المبارك ورئيس مجلس أمناء الجائزة ياسر سليمان.

___________
(الدستور) 28/4/2016

 

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق