الإصدارات الأدبية

الموسوعة الشعرية تضم 3 ملايين بيت شعر وأكثر من ألف مرجع ..

نشر الموضوع :

 

be850f0b48bf562f367414ac267fffb8

 

أنهآر _ متابعات :

تترقب الساحة الثقافية  في العالم العربي إعادة إطلاق هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة  لمشروع الموسوعة الشعرية الإلكترونية بحلتها الجديدة والتي شارفت أعمال تصميمها الرقمي وتطوير محتواها على الانتهاء، لتكون بذلك إحدى أكبر الموسوعات الشعرية المبنية على أسس علمية وأكاديمية في العالم.

 

ويأتي مشروع الموسوعة الشعرية التي يعود تاريخ تدشينها أول مرة إلى العام 1998، حيث شكلت منذ ذلك الحين رافداً أدبياً وعلمياً ومرجعاً معرفياً مهماً للأدباء والمثقفين والباحثين والدارسين والقراء، وكل المهتمين باللغة العربية بصفة عامة، ويأتي إنجازها خلال العام الجاري إحتفاءً بمبادرة إعلان العام 2016 عاماً وطنياً للقراءة، والتي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”.

 

وحرصت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة على أن تكون الموسوعة الشعرية في حلتها الجديدة ملتزمة بمعايير الأدباء العرب، من خلال ما تقدمه لقرائها من دواوين مختارة لنخبة من شعراء العرب قديماً وحديثاً، فلم تشترط فيما تنشره أن يكون للشاعر ديوان مطبوع، ولم تلتزم بضم كل ديوان مطبوع إلى أرشيفها.

 

وتعتبر الموسوعة الشعرية إنجازاً عربياً ضخماً سواء من ناحية القيمة الأدبية والثقافية، أو حجم المشروع والجهد الذي استمر لما يزيد على 20 عاماً، منذعام 1995 عندما صدر قرار إنشاء “الموسوعة الشعرية”، ثم إطلاق إصدارها الأول في العام 1998، حتى إعادة تدشينها بصورتها الجديدة خلال العام الجاري.

 

وتوفر الموسوعة بوابة إلكترونية تفاعلية، ورافداً متكاملاً للمعرفة والأدب، لما يميز موادها وأقسامها المصممة بأسلوب علمي يحقق مرونة كبيرة في التصفح والتنقل بين أبوابها المختلفة.

 

وتمنح الموسوعة القراء إمكانية الوصول السهل والسريع إلى باقة واسعة من القصائد الشعرية، والاستماع إليها بتقنيات مختلفة، إلى جانب توفير مساحة أرشيفية، وقنوات لتدوين انطباعاتهم وآرائهم.

 

وتقدم الموسوعة حالياً دواوين مختارة لنخبة الشعراء العرب قديماً وحديثاً. كما حرصت على توفير قنوات مفتوحة لمشاركة أساتذة الأدب العربي بمقترحاتهم وآرائهم في تطوير خدمات الموسوعة وإثراء موادها.

 

الإصدار الجديد

 

يتميز الإصدار الجديد للموسوعة الشعرية بمحتوى يوفر معلومات عن الديوان الشعري، ومناسبة نظم القصيدة، وإمكانية البحث عن جملة شعرية معينة، مع إدخال قائمة من الشعراء المعاصرين من مختلف المدارس والاتجاهات، مع إمكانية إضافة زيادات مهمة لدواوين كبار الشعراء.

 

وتضم الموسوعة حالياً نحو 3 ملايين بيت شعر، ضمن 138,641 قصيدة، في 2,693 ديواناً شعرياً، و1,081 مرجعاً من كتب التراث العلمية والأدبية والتاريخية، و10 معاجم لغوية.

 

وتم وضع الموسوعة في قسمين هما،”شعراء الدواوين” و”شعراء المجاميع” بما يكفل مراعاة أعمالهم وإبرازها، بينما تقوم خدمات البحث المتنوعة بتلبية رغبة الباحثين في الوصول إلى ما يرغبون من الشعر ودواوينه وشعرائه.

 

ويتميز الإصدار الجديد بإمكانية البحث عن الجمل، وهو الأمر الذي كان يؤرق الباحثين في الموسوعة.

 

النشر الصوتي

 

وتقدم الموسوعة الشعرية في نسختها الجديدة زاوية “النشر الصوتي” التي تضم أمسيات نادرة استضافها “المجمع الثقافي” لمجموعة من كبار شعراء العرب مثل، عمر أبوريشة، ونزار قباني، ومحمد مهدي الجواهري، وهارون رشيد، وعبد الله البردّوني، وعبد الرحمن الأبنودي، وعبد الوهاب البياتي، وسليمان عيسى، ومحمود درويش، وسعاد الصباح، ومحمد علي شمس الدين، ومحمد أحمد السويدي.

 

الشعر العربي

 

وأضافت الموسوعة الشعرية الكثير من الشعر العربي في شتى المجاميع، مثل، كتاب “يتيمة الدهر” للثعالبي، و”دمية القصر في شعراء العصر” للباخرزي، و”وشاح الدمية” للظهير البيهقي، و”خريدة القصر” للعماد الأصبهاني، وأسامة بن منقذ الذي بعث به هدية إلى ابن الزبير ليودعه كتابه “جنان الجنان ورياض الأذهان”، و”الكتيبة الكامنة فيمن لقيناه من الشعراء في المائة الثامنة” للوزير لسان الدين ابن الخطيب، و”الغصون اليانعة في شعراء المائة السابعة” لابن سعيد، وغيرهاالكثير.

 

وتضم الموسوعة الشعرية، ما يختص في قبائل العرب، وأبرزها أعمال السكري وهي “أشعار بني ذهل”، و”أشعار بني شيبان” و”أشعار بني أبي ربيعة”، و”أشعار بني يربوع”، و”أشعار طيء”، و”أشعار بني كنانة”، و”أشعار بني ضبة”، و”أشعار فزارة”، و”أشعار بجيلة”، و”أشعار بني القين”، و”أشعار بني يشكر”، و”أشعار بني حنيفة”، و”أشعار بني محارب”، و”أشعار الأزد”، و”أشعار بني نهشل”، و”أشعار بني  عدي”، و”أشعار أشجع”، وأشعار بني تميم، و”أشعار بني عبد ود”، و”أشعار بني مخزوم”، و”أشعار بني أسد”، و”أشعار بني الحارث”، و”أشعار ضباب”، و”أشعار فهم”، و”أشعار مزينة وعدوان”.

 

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق