تغطيات صحفية

انطلاقة قوية للمرحلة الثانية من برنامج البيت ..

نشر الموضوع :

 

921253257

 

أنهآر _ متابعات :

انطلقت، أول من أمس، الحلقة الأولى من المرحلة الثانية لبرنامج «البيت» الذي ينتجه مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وتنقله قناة دبي الأولى، إضافة إلى بثه عبر إذاعة «الأولى».

وحسب إدارة البرنامج فإن آلاف المشاركات وصلت عبر «تويتر» للمشاركة في مسابقتي «الشطر» و«الصورة».

ثنائية الشعر والتراث

قال مدير الاتصال والإعلام في مكتب سمو ولي عهد دبي، الشاعر ماجد عبدالرحمن البستكي، الذي يتولى مهمة الإشراف العام على برنامج «البيت»، إن العلاقة بين الشعر والتراث وثيقة، خصوصاً في حالة الشعر النبطي، مضيفاً: «لا يمكن الفصل بين الشعر والتراث عموماً، فالشعر أسهم في توثيق التاريخ والتراث». وأحال إلى مراحل عدة في التاريخين العربي والإسلامي، فضلاً عن تاريخ الدولة، كان الشعر فيها بمثابة الحافظ الأمين للتراث.

وظهرت موهبة نسائية مرة أخرى في قائمة الفائزين بجوائز نبض الصورة، إذ فازت مي محمد اللافي بلقب الوصيف الأول في هذه الفئة، تقديراً من اللجنة للبيت الذي قدمته، وهو:

«نثر قوت الحمام وعاود أدراجه.. وعينه تحت.. يعرف ان الحيا كم ردد المحتاج عن قوته».

واختارت لجنة التحكيم سعد مناحي بن شفلوت ليكون الوصيف الثاني الذي قدّم بيتاً يقيم فيه حواراً امتاز بجزالة اللفظ وعمق المعنى بين البائع البسيط والحمامات التي أحاطت به في سياق خطابي بقوله: «تبوني أنثر لكم حَبي وأنا أموت جوع؟.. اللي ما عنده فلوس!! يروح للسنبله».

أما لقب الفائز بنبض الصورة فكان من نصيب سعود بركات المطيري الذي أطلق العنان لمخيلته، ليستقي بيته من حكمة إنسانية وردت على لسان الخليفة عمر بن عبدالعزيز قال فيها: «انثروا القمح على رؤوس الجبال، حتى لا يقال جاع طير في بلاد المسلمين»، لينشد المطيري: «ما عاد حنا نذر القمح فوق الجبال.. حتى الحَمَامات (تفهمها وهي طايرة)».

وخلافاً لما يسود عادة إجراءات لجنة تحكيم «الشطر» رشحت اللجنة 12 شطراً في الجولة الثانية على غير العادة، بعد ملاحظة جودة المشاركات وإعطائها فرصة الدخول إلى الشاشة الفضية.

وأجمعت آراء اللجنة على نقل أربعة أشطر منها، قبل أن يحوز شطر واحد إعجاب ثلاثة من أعضاء لجنة التحكيم، ليتم إعلانه الفائز في هذه الجولة، وهو للشاعر محسن آل مهذل، وهو «ليتك ردي وانساك لكنك كفو»، بينما اختار ضيف البرنامج بندر بن عوير شطراً آخر «استودعك من لا تضيع إوداعته»، للشاعر عايض آل عايشة، ليصبح الأخير الفائز الثاني في المسابقة.

وقال بن عوير إن «الأصالة تظل السمة البارزة لفن الشلة الذي يلعب دوراً كبيراً في إبراز قيمة الشعر النبطي في المناسبات والفعاليات الوطنية». وأعرب عن امتنانه لحالة الاحتفاء التي يجدها هذا الفن من خلال برنامج «البيت»، قبل أن ينشد قصيدة «انت الهوى»، وهي من كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إذ بدأ بإنشاد:

«يا طول صبري من الهجران يا خلّي.. والرّوح منّي ومن همٍّ يكابدها».
__________
(الامارات اليوم)

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق