الرئيسية / مجلة أنهآر الأدبية / الأدب الفصيح / مفاتيح مشركة قصيدة للشاعر أحمد أيوب ..

مفاتيح مشركة قصيدة للشاعر أحمد أيوب ..

 

مفاتيحْ مُشركةْ

 

الشاعر أحمد أيوب
الشاعر أحمد أيوب
المفردات وحيدة ٌ
هذا المساء
تجيدُ معناها بنقصٍ كامل التعبيرِ عما
قد يراودُ شاعراً وفتاتهُ
 
**
القابلاتُ هناكَ يعددنَ المراسمَ
والتعاويذَ القديمةَ
للولادةِ والنجاةْ
سيموتٌ طفلٌ ربما طفلانْ
وأمٌّ سوفَ تحترف الحياةَ بعيدَ موتْ
 
**
سيعيشُ حفارُ القبور
على الشريعةِ ذاتها
شيخٌ مسنٍ واحدٌ
وكذا عجوزْ
كي يستقيمَ النقصُ
في بعضِ احتمالاتِ الكمال
ومراوغٌ يحتالُ عيشاً آخراً
سيموتُ
رغمَ تساؤل الجمع الغفيرِ
تأسفاً لدمِ الشباب
 
**
 
وأنا البعيدُ كأنني
في كلِّ ماتركَ الفراغُ
لعاشقين تيمَّما بالحبِ
يولدُ شاعرٌ وتموتُ قبلة
كالشمس تقتربُ اعتناقاً للبدور لكي تموت
**
 
وهناكَ أقصدُ أينما وجدَ اللقاءُ
يمرُّ سهواً قاصداً قتلي
صديقٌ ما
فأخافُ ذئب الظنِ أعلنُ أنني قديسُ هذا العصر
لكن لا مسافةَ للحروفِ
لكي تعيرَ القلبَ مايبقي عليَّ لبرهةٍ أخرى
سيقضي حالماً
وجعي وأرشفُ جرعة أخرى من النسيان
والذكرى
**
 
ألستُ أنا
قتيلَ أمس ٍ
ذلك المغدور
بالنكرانِ
علمني انتهاكُ اللحنِ كيفَ يكونُ الشعرُ
عهراً في بلادِ الشعرِ
علمني النصيبُ بكفرِ من كتبوا النصيبَ
على استفاقاتِ الجراحِ فكفوا
إيا من تشربونَ دمي
بكلِ أعناقِ الأباريق المزيفةِ الحضور
 
**
سأعيدُ شربَ الكأسِ
في الحاناتِ
تلثمني
بكل توددٍ للمالِ نادلةٌ
وتكشفُ ساقها
ليلهثَ وحشنا المسعورُ لكنْ
لا صوتَ لي
 
هذي الحقيقةُ ليس تكشفها المرايا
لستُ
أنسى وجهها البريَّ يرقبني
فأخشى أن أميط لثامَ عيني
أكسرُ الكأسَ الأخيرَ
أقبلُ مقعداً جلستْ عليهِ
قبيل موتٍ هادئ
يفنى ويحيا ثم يذكر
خيثُ ينسى
أنها كانتْ له
ويعودُ يسألُ قلبهُ هل كانَ حقاً
ماتَ فيهِ الحدس والإحساسُ
والنايُ المرافقُ للقصائدِ
كيفَ قبلها سواي
وكيفَ كانَ
مزاجها برؤى النبيذ
وهل تراها تذكرُ الوجهَ القديمَ
لعاشقٍ ماشاءَ أن يذرَ الجحيمَ بقبلةٍ
تدمي الجحيم …..!!!
 
أحبيبتي
لكنها قد غادرت
أحبيبتي
لكنها تحتالُ الحياةَ
لمرتقبِ المماتْ ..

_________
أحمد أيوب شاعر و ناقد من الأردن 

نشر الموضوع :
أحصل على كتاب تمارين التقسيم الصوتي

عن shoog

شاهد أيضاً

دار سعاد الصباح تصدر “أمراض العيون” و”ضغوط العمل” و”سوناتات” و”منحدرات الأغاني”..

  أنهآر – متابعات : صدر عن دار سعاد الصباح للنشر والتوزيع تزامنا مع معرض …

إترك تعليقك

كن أول من يعلّق هنا !

Notify of
avatar
‫wpDiscuz