تغطيات صحفية

12 شاعر وشاعرة يكتبون قصائدهم لـ”عد القصيد” بطريقة “الرديات” …

نشر الموضوع :

dtdrd443

 

أنهآر – تغطيات :

 

 

في إطار الاستعداد لليوم الوطني 2015، تم تنظيم قرعة توزيع القصائد لفعالية “عد القصيد” على 6 شعراء قطريين، وذلك في مقر مجلس الشعر بالحي الثقافي “كتارا”، وبحضور أعضاء مجلس الشعر، ولجنة تنظيم الفعالية، وحضور الشعراء، جهز العتيبي، حمد الدعية، محمد الشمري، فهد ال سهل، عبدالرحمن الدوسري، اخيراً وليس أخراً، راشد ال سلطان.

وقال ناصر بن فلوة رئيس لجنة تنظيم فعالية “عد القصيد” أن كتابة القصائد ستكون بطريقة “الرديات” حيث تم سحب الأرقام من قبل الشعراء وكل شاعرين ستكون بينهم رديات في كتابة القصيدة حيث سيكتب الأول القصيدة والثاني يرد عليه هكذا حتى الشاعر السادس.

وأكد أن هذه الطريقة تطبق لأول مرة في فعالية “عد القصيد”، وتهدف إلى تعزيز قيمة التواصل مع الشعراء ، وترسيخ العمل الجماعي خلال فعالية “عد القصيد” التي تعد من الفعاليات الأدبية المهمة باحتفالات اليوم الوطني.

ولفت إلى ان اللجنة المنظمة للفعالية حرصت على تعزيز قيمة المشاركة عبر التنسيق مع مجلس الشعر للتعاون في تنظيم فعالية “عد القصيد” بدءا من اختيار القصائد وتشكيل لجنة التحكيم وإدارة التصفيات واختيار المتأهلين وتنظيم قرعة توزيع القصائد على الشعراء وفق رؤية اليوم الوطني.

واسفرت القرعة عن اختيار الشاعر جهز العتيبي فكتب قصيدة في التعليم و رد عليه الشاعر عبدالرحمن الدوسري والشاعر محمد الشمري في التدخين و رد عليه الشاعر فهد ال سهل والشاعر راشد ال سلطان عن المونديال 22 و رد عليه الشاعر حمد الدعية.

بينما اسفرت قرعة الشاعرات عن اختيار الشاعرة “العطا” لتكتب عن حوادث السير وقد ردت عليها الشاعرة “نبع الوفاء”، بينما كتبت الشاعرة “انكسارات النخيل” قصيدة عن الكرم وردت عليها الشاعرة “آية حرف”، أما الشاعرة “بنت المعالي” فكتبت عن بر الوالدين وردت عليها الشاعرة مي الأحبابي.

ومن جانبه أشاد الشاعر جهز العتيبي بطريقة “الرديات” في كتابة قصائد فعالية “عد القصيد” مؤكدا إلى أنها طريقة مبتكرة وفيها إبداع ويحقق رؤية اليوم الوطني من خلال تعزيز التواصل بين الشعراء وتشجعيهم على المشاركة في فعاليات اليوم الوطني.

أما الشاعر عبدالرحمن الدوسري رحب بالفكرة الجديدة لطريقة كتابة قصائد فعالية “عد القصيد” ، مؤكدا على أهمية الفعالية التي تساهم في تشجيع الصغار على التعرف على هذا التراث الأدبي الأصيل ونقله الى الأجيال القادمة ، إلى جانب تشجيع الشعراء للمشاركة في فعاليات اليوم الوطني من خلال هذه الفعالية المهمة.

وأكد الشاعر حمد الدعية أن القائمين على فعالية “عد القصيد” يقدمون في كل سنة كل ما هو جديد ومبتكر ، مشيرا إلى أن الجمهور ينتظر في كل سنة كل ما هو جديد ، ولذا لقد وفقت اللجنة في اختيار طريقة “الرديات” والتي سوف تحقق نوع من المتعة والإثارة عد إقامة تصفيات فعالية “عد القصيد”.

ولفت الشاعر فهد ال سهل إلى أهمية مشاركة الشعراء في فعاليات اليوم الوطني ، من خلال فعالية عد القصيد التي من المتوقع أن تظهر في أحسن صورة هذا العام خاصة بعد اعتماد طريقة “الرديات” التي ستكون بين الشعراء ، حيث لابد من الخروج بطرق وأساليب جديدة بعيدا عن التكرار لتحقيق أعلى درجات المتعة والإثارة لدة الجمهور.

أما الشاعر محمد الشمري فقد أكد أن كل شاعر يتمنى أن يشارك في فعاليات اليوم الوطني ، فهو واجب على كل شاعر ، مشيرا إلى فكرة “الرديات” تعتبر فكرة قديمة والفعالية أحيت هذه الفكرة التي تعزز من الترابط والتواصل بين الشعراء .

ولفت الشاعر راشد آل سلطان أن طريقة “الرديات” تساهم في تحقيق الابداع لدى الشعراء عند مشاركتهم في خدمة الوطن من خلال كتابة قصائد فعالية “عد القصيد” ، مشيرا إلى أنه يشارك لأول مرة في فعالية عد القصيد ، ومتمينا أن يكون عند حسن ظن الجميع لخدمة الوطن.

وفي وقت آخر أجريت قرعة توزيع القصائد على الطلاب المتأهلين للتصفيات ما قبل النهائي، واسفرت عن اختيار الطالب محمد خالد السليطي – مدرسة الرشاد النموذجية ليعد قصيدة عند التدخين للشاعر محمد الشمري، ويرد عليه الطالب محمد جابر سعيد جابر عفيفة – مدرسة علي بن عبدالله النموذجيبة بقصيدة في نفس الموضوع للشاعر فهد ال سهل، واختيار الطالب علي سعيد البحيح المري – مدرسة بلال بن رباح النموجية ليعد قصيدة عن التعليم للشاعر جهز العتيبي ، ويرد عليه الطالب سعود شبيب محمد الرمزاني النعيمي – مدرسة عمر بن الخطاب الابتدائية بقصيدة في نفس الموضوع للشاعر عبدالرحمن الدوسري، و والطالب سعيد عبدالله ناصر المريزيق المري – مدرسة عبدالله بن تركي النموذجية يعد قصيدة عن كأس العالم للشاعر راشد ال سلطان ويرد عليه الطالب تركي حمد طالب عفيفه المري – مدرسة معاذ بن جبل الابتدائية بقصيدة في نفس الموضوع للشاعر حمد الدعية.

أما قرعة الطالبات فقد اسفرت عن اختيار الطالبة الريم عيسى الكعبي – مدرسة النهضة الابتدائية لتعد قصيدة عن حوادث السير للشاعرة “العطا” وترد عليها الطالبة والطالبة موضي محمد سالم مثيب النابت – مدرسة أسماء بنت أبي بكر الابتدائية بقصيدة للشاعرة “نبع الوفاء، أما الطالبة مليحة فارس الشمري – مدرسة النهضة الابتدائية فقد وقع عليها الاختيار لتعد قصيدة عن الكرم للشاعرة “انكسارات النخيل”، وترد عليها الطالبة والطالبة عهد خالد دلوان – مدرسة الإسراء الابتدائية بقصيدة للشاعرة “آية حرف”، والطالبة ريناد علي البريدي – مدرسة أسماء بنت أبي بكر الابتدائية تعد قصيدة عن بر الوالدين للشاعرة “بنت المعالي” وترد عليها الطالبة هيا علي محمد – مدرسة أسماء بنت ابي بكر الابتدائية بقصيدة في نفس الموضوع للشاعرة مي الأحبابي.

وتنظم فعالية “عد القصيد” سنوياً وتهدف إلى إحياء الموروث الشعبي واكتشاف المواهب الشعرية ودعمها وتعزيزها، ويشرف على الفعالية مجلس الشعر، بالتعاون والتنسيق مع اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوم الوطني. ( الشرق )

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق