الأدب الفصيح

القصيدة الفائزة بالمركز العاشر في مسابقة الناشر ..

نشر الموضوع :

الناشر

إِذْ تَئِنُّ الشُّمُوعُ للشاعر رضا بو رابعة من الجزائر .
القصيدة الفائزة بالمركز العاشر في مسابقة الناشر للإبداع الشعري .

إِذْ تَئِنُّ الشُّمُوعُ

أَقُولُ لَكُمْ وَ مِلْءُ الْقَلْبِ حُزْنُ
إِلَى “وَهْرَانَ” أَعْمَاقِي تَحِنُّ

فَهَلْ مِنْ رَأْفَةٍ تَأْوِي دُمُوعِي
لَهَا فَتَقَرَّ بَعْدَ الْحُزْنِ عَيْنُ ؟

أُحِسُّ مَوَاجِعِي حَرْبًا ضَرُوسًا
يَصُولُ بِسَاحِهَا قَلَقٌ وَ غُبْنُ

يَئِنُّ الْقَلْبُ كَالْبَحْرِ اصْطِخَابًا
فَمَنْ يَطَأَ الشَّوَاطِئَ إِذْ يَئِنُّ؟

لَقَدْ شَاخَ انْتِظَارِيَ فِي طَرِيقٍ
بِهَا شَوْكٌ عَلَى الْأَزْهَارِ يَحْنُو

وَ هَا قَدْ أَشْرَقَتْ شَمْسُ اصْطِبَارِي
عَلَى “وَهْرَانَ”، فَالْأَفْرَاحُ تَسْنُو

وَ لَكِنَّ الدُّجَى تَسْعَى لِشَمْسِي
فَهَلْ سَيَصُدُّهَا الصَّبْرُ الْمُسِنُّ؟

أَ أُمِّي.. وَ الْحُرُوفُ بَرِيدُ دَمْعِي
وَ أَسْئِلَتِي بَرَاكِينٌ تَئِنُّ

لِمَاذَا تَجْرَحِينَ شِغَافَ رُوحِي
وَ قَلْبِيَ غَارِقٌ.. وَ اللُّطْفُ سُفْنُ ؟

لَقَدْ عَوَّدْتِنَا عَطْفًا وَ نُبْلًا
وَ صِدْقًا بِالْحَقِيقَةِ لَا يَضِنُّ

فَأَنْتِ الْغَيْثُ فَوْقَ الْأَرْضِ يُلْقِي
مَوَاسِمَ رِقَّةٍ وَ لَأَنْتِ مُزْنُ

وَ أَنْتِ لِزَوْرَقِي بَحْرٌ مُضِيءٌ
يَفِيضُ سَنًا إِذَا لَيْلٌ يَجِنُّ

وَ أَنْتِ قَصِيدَةٌ فَاضَتْ سَلَامًا
لَهَا الصَّلَوَاتُ قَافِيَةٌ وَ وَزْنُ

وَ أَنْتِ قَصِيدَةٌ .. أَ يَفِيكِ بَوْحٌ
شَفِيفٌ دُونَهُ الدُّنْيَا تُجَنُّ ؟

قَصِيدَتِيَ اسْتَفَاقَتْ حِينَ نَادَى
مُنَادٍ.. هَذِهِ “وَهْرَانُ” فَادْنُوا !

فَلَا تَذَرِي الْأَسَى يُطْفِئْ شُمُوعًا
مِنَ الْأَحْلَامِ إِذْ يَمْتَدُّ بَيْنُ

أَ أُمِّي أَنْتِ حَظِّيَ فِي حَيَاتِي
فَمَا أَزْهَى الْحَيَاةَ وَ أَنْتِ لَوْنُ !

وَ أَنْتِ عَدَالَةٌ حَلَّتْ بِأَرْضِي
أُبَادِلُهَا الْخُطَى وَ الصَّبْرُ عَوْنُ

كَسُلْطَانٍ يُعَاتِبُهُ ضَمِيرٌ
إِذَامَا شَدَّهُ لِلظُّلْمِ ظَنُّ

أَرَى أَرَقِي يُعِدُّ لَنَا شُجُونًا
فَهَلْ يُرْضِيكِ أَنْ يُشْجِيكِ إِبْنُ ؟

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق