تغطيات صحفية

المشنوق يشيد بدور مؤسسة عبدالعزيز البابطين في تعزيز اللغة العربية …

نشر الموضوع :

Screenshot (1)

 

أنهآر – كونا : اشاد وزير البيئة اللبناني محمد المشنوق بدور مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية في تعزيز اللغة العربية كتابة وكلاما ونثرا وشعرا وتحديثا.
جاء ذلك في تصريح ادلى به المشنوق لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش حفل تكريم رئيس مجلس امناء مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية الشاعر عبدالعزيز البابطين من جانب (منتدى الشعر) في مدينة بعقلين في منطقة الشوف في جبل لبنان.
وثمن المشنوق القيمة الشعرية والادبية التي يمثلها البابطين.
وقال “نحن هنا لنكرم شاعرا اديبا مثقفا من اجل اللغة العربية وهو اعتراف بتقدير للجهود التي يبذلها في كل الدول العربية لاعلاء شأن اللغة”.
واعتبر ان البابطين فتح المجال للتنافس ضمن اطار الابداع الشعري وكانت له بادرة اساسية باقامة مكتبة خاصة بالشعر العربي استطاعت ان تنقب في خزائن مختفية في العالم العربي عن قصائد لشعراء لم يعرفها احد.
ولفت الوزير المشنوق الى ان اهم عمل للمؤسسة هو الحفاظ على لغة الضاد والسعي الدائم لاعادة هذا النوع من التفكير البنيوي من خلال اللغة العربية.
وقال ان “الامة العربية وحدتها اللغة ونهضت بها لكن الامة تقف امام تحديات في اطار العولمة العاملة على تغيير الهوية وشطب التراث”.
بدوره قال البابطين في كلمة القاها بالمناسبة ان “هذا التكريم هو تكريم لدولة الكويت التي نالت اعترافا عربيا وعالميا بمكانتها المتقدمة في مجالات الثقافة والادب واعتدالها ونهجها الوسطي وفي المحبة والانسانية التي انتهجتها قيادتها الحكيمة ممثلة بحضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه والتي تعمل دائما على غرس بذور الخير والعطاء الانساني في كل مكان”.
واعتبر التكريم الذي ناله في مختلف الدول تكريما للشعر والشعراء وللمثقفين والمفكرين في مختلف الاقطار العربية.
واكد البابطين على دور الشعر في الارتقاء بالانسان العربي فوق الخلافات معتبرا اياه جوهر الهوية العربية واساس ثقافتها.
وتوجه بالتحية لشعراء لبنان مستذكرا ابرز المبدعين فيه ولفت الى ان مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية احتفت بكل الشعراء العرب واصدرت مئات الكتب والدواوين والدراسات بالاضافة الى الامسيات الشعرية وتوزيع الجوائز.
واشار الى مساهمة المؤسسة في نشر اللغة العربية وتنظيمه 480 دورة والعمل مع 75 جامعة عربية واجنبية في هذا الاطار.
وقدمت اللجنة المنظمة للمنتدى درعا تذكارية للشاعر البابطين تقديرا لدوره الريادي في مجال الشعر كما القى العديد من الشعراء قصائد ترحيب بالشاعر البابطين فضلا عن تقديم مجموعة كتب وهدايا تذكارية.
حضر الحفل اضافة الى الوزير المشنوق الملحق الدبلوماسي بسفارة دولة الكويت لدى لبنان احمد السبتي وممثلون عن رئاسة الجمهورية وممثلون عن الاحزاب السياسية والمرجعيات الدينية فضلا عن لفيف من الادباء والشعراء والاكاديميين من مختلف المناطق اللبنانية.
يذكر ان البابطين قام بزيارة (نصب الشاعر) في بعقلين ووضع باقة من الورود للتأكيد على اهمية الشعراء ودورهم في اغناء الثقافة في المجتمع.
وزار البابطين متحف ال حمادة التاريخي في المدينة والذي يعود بناؤه الى عام 1591 وجال في اقسامه التي تضم متحفا للاسلحة التقليدية وجناحا للوثائق واخر للصور والتي تبرز تاريخ المنطقة عبر حقبات زمنية مختلفة اضافة الى قصر بيت الدين ومتحف الفسيفساء.
وكرم الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين مرات عدة في لبنان كان اخرها من جانب نقابة المحامين اللبنانيين في فبراير الماضي.
ومنح البابطين في لبنان في عام 2004 وسام الارز الوطني برتبة ضابط تقديرا لجهوده وعطاءاته في مجال الثقافة.

نشر الموضوع :

للحصول على جديد مجلة أنهآر والأخبار الأدبية :

 

إذا كنت شاعراً أو كاتياً أو أديباً
وتود نشر قصائدك أو مقالاتك و أعمالك وأخبارك الأدبية
عبر مجلة أنهآر الأدبية للوصول لشريحة مميزة من الجمهور الأدبي العربي
فراسلنا عبر البريد التالي:
anhaarcom@gmail.com
بموادك والصور الخاصة بالمواد أو
بك وسنقوم بنشرها في صفحات المجلة بعد المراجعة في أقسام المجلة .

 

الوسوم

إترك تعليقك

avatar
  Subscribe  
Notify of
إغلاق